عندما يحصل الفشل في الحب، يعقب ذلك تداعيات حقيقية على صحة القلب، ما قد يسبّب ضررًا لعضلة القلب على المدى الطويل،

 

إذ أجرى الباحثون في جامعة أبردين في اسكتلندا، دراسة شملت 52 مريضًا يعانون متلازمة القلب المنكسر، و44 شخصًا من الأصحاء من السن والجنس نفسيهما، كمجموعة سيطرة لمعرفة المخاطر طويلة المدى لهذه الحالة العاطفية.

وأثبتت نتائج هذه الدراسة فعليًّا أنّ متلازمة القلب المنكسر تسبب تداعيات حقيقية على المدى الطويل. وفي واقع الأمر، عانى المرضى تغييرات موقتة في تقلص عضلة القلب لحوالى أربعة أشهر على الأقل، وهذا الاضطراب يعزز التسبب بالضرر لعضلة القلب، بحسب موقع “سيدتي”.

 

لذلك يجب على المرضى الذين يعانون متلازمة القلب المنكسر، متابعتهم ومعالجتهم تمامًا مثل المرضى الذين يعانون قصور القلب.

شاركها
رابط مختصر: http://www.damas24.com/tf1ik

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here