الحكومة الفرنسية تتراجع عن زيادة الضرائب

دماس 24 / وكالات

أعلنت الحكومة الفرنسية عبر رئيس وزرائها عن تراجعها عن خطة الزيادة في الضرائب التي كانت قد فرضتها في وقت سابق, حيث سبب هذا القرار باندلاع احتجاجات عنيفة في العاصمة باريس وسقوط قتيلين وجرحى.

وأكد رئيس الوزراء أدوار فيليب في كلمة ألقاها بالجمعية الوطنية، عن تعليق قرار فرض الضرائب على الوقود لمدة 6 أشهر، وأوضح أنها “ستخضع لنقاش موسع في البلاد”.
وأضاف أن رسوم الغاز والكهرباء لن تُرفع، مؤكدا أن هذا القرار يسري بشكل فوري لأجل ضمان الأمان في الشارع، بعدما دخلت البلاد أزمة غير مسبوقة جراء احتجاج ذوي “السترات الصفراء”.
وأقر المسؤول الفرنسي بالغلاء في فرنسا، وقال إن الضرائب التي تفرض في البلاد “من الأعلى على مستوى أوروبا”.
وقال فيليب إن “من تسببوا بأضرار خطيرة في الأملاك العامة ومواقع سياحية خلال الاحتجاجات، سيحاكمون على قاموا به”، مشددا على أن فرنسا “لن تتساهل مع هذه الممارسات”.

رابط مختصر: https://www.damas24.com/6ados
تعليقات
Loading...