المتطرفون الأكراد يضربون تحت الحزام بتوقيت واشنطن

دمشق – كامل صقر
يبدو أن المفاوضات الماراتونية التي خاضتها الحكومة السورية مع الميليشيات الكردية على مدار الأشهر الماضية ذهبت في مهبّ الرمال، ويبدو أيضاً أن انقلاباً يحصل داخل هذه الميليشات وسيطفو العرقيون المتشددون منهم أكثر فأكثر على سطح تشكيلاتهم.
وبينما ينشغل الجيش السوري بالانقضاض على متطرفي إدلب، يتحرك متطرفو الشمال الشرقي فيأخذون غدراً دورية عسكرية سورية في القامشلي بتوقيت خبيث مضبوطٍ على ساعة واشنطن، توقيتٌ يسبق عملية إدلب وانتخابات الإدارة المحلية..
رسالة الميليشيات الكردية المتطرفة وصلت واضحة وصريحة وستوضع في قائمة الأفعال الخطيرة جداً.

رابط مختصر: https://www.damas24.com/5dj0b
تعليقات
Loading...