موهبة جديدة تنطلق وتعلن عن نفسها ومرة أخرى بدعم من أسرة مار أفرام السرياني الجامعية في القامشلي

دماس 24/ مها حساني

أقيم في مدينة القامشلي يومي الأحد والاثنين معرضاً للحرق على الخشب وهو الأول من نوعه في المدينة, واستضافت صالة نصيبين المعرض الذي ضم عدداً كبيرة من القطع الخشبية تنوعت بين اللوحات الخشبية التاريخية والكلاسيكية والحديثة.


وقال الشاب جورج المشارك بالمعرض لدماس 24 انه اكتسب هذه الموهبة من والده الذي علمه الحرق على الخشب منذ أن كان طفلاً لكنه لم يفكر بإقامة معارض قبل الآن حيث ترك الموضوع ليكون مجرد هواية يمارسها بوقت فراغه.
ولكن مع دعم أسرة ما أفرام المتكرر للمواهب قرر جورج أن يقيم معرضاً لإعماله.
كما شارك في المعرض أيضا الشابة سميلي التي قدمت عدة أعمال خشبية متميزة.


ويذكر أن أسرة مار أفرام الجامعي وتحت رعاية المجلس الملي للسريان الأورذوكس كانت قد أقامت منذ حوالي الشهر معرضا للتصوير الفوتغرافي الذي كان أيضا الأول من نوعه في القامشلي.

رابط مختصر: https://www.damas24.com/kl3fo
تعليقات
Loading...